فازات صغارنا Fazet Sgharna

من منّا لا يحبّ الصغار؟ لا أحد، خاصّة عندما يكونون هادئين ومنضبطين.



ولكن، يبدوا أنّ هدوء وانضباط الأطفال لا يوجد إلّا في أحلام الكبار والآباء والأمّهات.
من منّا رأى طفل صغير تونسي هادئ ..؟ فازة مستحيل تشوفها !

حتّى وإن رأيت طفلا أو أطفالا هادئين، فهو حتما الهدوء الذي يسبق العاصفة ! ههههه

sghar-heyjin

sghar-yet3arkou


هكذا هم صغارنا ! إذا أردت حقّا جعلهم يهدؤون، أشغلهم بأنشطة يحبونها كالرسم، ومشاهدة الصور المتحركة ولعب ألعاب الفلاش على الحاسوب أو الهاتف الذكي، مع مراقبتهم طبعا.
موقع صغارنا للأطفال موقع تونسي هادف سوف يعينكم على تثقيف أبنائكم وتسليتهم في آن واحد. إكتشفوه وزوروا صفحته على فيسبوك.



EmoticonEmoticon